الإبلاغ عن هذا الكتاب

بيانات الكتاب

عنوان الكتاب: جوهر الكنز
المؤلف: ابن الأثير
تحقيق: د. محمد زغلول سلام
عدد الأجزاء: 1
عدد الصفحات: 699 صفحة
لغة الكتاب: العربية
صيغة الكتاب: PDF

حول كتاب جوهر الكنز:

جوهر الكنز pdf، تحميل كتاب جوهر الكنز pdf، ابن الأثير، تحميل كتاب جوهر الكنز، تلخيص كنز البراعة في أدوات ذوي البراعة، تأليف نجم الدين أحمد بن إسماعيل بن الأثير الحلبي، تحقيق دكتور محمد زغلول سلام pdf.

كتاب: جوهر الكنز ، بين كتب البلاغة
يتضح من حياة مؤلف الكنز أنه ربما وضع كتابه في أخريات القرن السابع ، وأن ابنه اختصره في الربع الأول من القرن الثامن، أو في الثلث الأول منه أغلب الظن وواضح من أبواب الكتاب وطريقته أن مؤلفه لم يرده كتابا قاصرا على علوم البلاغة كما فعل السكاكي في «المفتاح ، ولا أراده قاصرا على فن من فنون القول كالبديع لابن منقذ ، أو تحرير التحبير لابن أبي الأصبع كذلك لم يجعله مقدمة الدراسة إعجاز القرآن كنهاية الايجاز للفخر الرازي ، ولاء الاشارة إلى الايجاز في بعض صور المجاز ، لعز الدين بن عبد السلام ، ولا التبيان لابن الزملكاني. إنما أراده كتابا جامعا لفنون الأدب وعلوم البلاغة جميعاً . على غير نهج سابق، فقد زاد على نهج سر الفصاحة والمثل السائر والعمدة، أو قل جمع بينها جميعاً بالإضافة إلى ما تقدمه من كتب البلاغة التي أشرنا إليها .
ويبدو أن الكتاب كان كبير الحجم، أكبر من هذا المختصر كثيراً يقول : وقد وجدت فيه أسبابا على من يروم حفظه أو تقييد لفظه ، فقصدت اختصاره رغبة في سهولة تناوله ، وقصدا لنظم شتات نوعه لمبتغييه ومحاوله، ثم يقول : ولعل هذا المختصر جمع أجل ما حواة كتاب الكنز ، من المعاني والألفاظ. ولم أتعرض إلى شيء سوى ذكر الباب، وحده، وشاهده، وما لعله يمكن من الفرق بينه وبين الباب المضاهي له، وأعرضت عن تكرار الشواهد، والاختلاف في الحدود، والإيرادات التي ترد على المسائل، والشكوك التي تلقى عليها من غير أجوبة عنها ، والبحوث التي تقتضى المجادلات في الكلام من غير الوقوف عند حد فيها يجمع على الوقوف عنده ، بل أوضحت الجادة التي سلكها علياء هذا الفن و كثر استعمالها بينهم ، وأجمعوا على فصاحتها وبلاغتها ، وحسن تداولها بينهم مع غاية الاختصار الذى لم يخل بما يحتاج إليه ، ولا يمل عند مطالعته.

ويبدأ الكتاب بالأدوات التي ينبغي أن تتوفر للمكاتب لإجادة الانشاء. وهو بهذا يقترب من نهج المثل السائر . يقول : باب ما يحتاج إليه كاتب الانشاء من العلوم والفضائل ليعد كاتبا وأول ما يحتاجه حفظ كتاب الله حتى يتدرب باستعماله في مطاوي كلامه، والاستشهاد به في الوقائع المناسبة لكل آية من آياته . والأحاديث النبوية ، ومعرفة الطريق إلى تعلم الكتابة وأوضاعها ومعرفة النحو ليا من الكاتب من معرفة اللحن ، ويرى أن معرفة علم البيان تستلزم معرفة النحو، ومع ذلك فلا ينبغي للكاتب أن يضيع زمنه في استيعاب علم النحو ، بل يتناول منه بقدر الإمكان. ومعرفة اللغة العربية حتى يتجنب الحوشي من الفاظها ، ويستعمل أحسنها ألفاظا . ويلم بالأسماء والصفات إلماما طيبا والاطلاع على ما قاله المفسرون للكتاب العزيز من شروح الآيات المحكمة وأسباب نزولها . وما في الكتاب العزيز من الأمر والنهي والأحكام والمعاني، والإعجاز والإيجاز، والفصاحة والبلاغة، والبيان والبديع، وأخبار الأولين والآخرين، وشريعة الأمم السالفة، والوعد والوعيد، والدنيا وأحوالها، والآخرة وأهوالها، والاطلاع على جملة من التاريخ، ومعرفة حكايات العرب وسيرهم وحروبهم وفتوحاتهم وقبائلهم وعشائرهم وأمثالهم، ومعرفة الأحكام السلطانية، والاطلاع على صناعات غالب أرباب المعايش ،

تصنيفات الكتاب: كتب البلاغة والعروض، كتب اللغة العربية وآدابها.

المؤلف: ـ .

روابط الكتاب:

5/5 الأصوات: 1

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *